عايش... ولكن !!!!
لابد أن نعلم جميعاً أن دولة ( إسرائيل ) هى دولة دينية ، ودينية متعصبةحتى النخاع ... وبداية نشأتها كانت عن عقيدة دينية ...ومازالت كل خطواتهاتحركها معتقدات دينية تلمودية محرفة ... وشعار أن اسرائيل دولة علمانيةأكذوبة كبرى ...بل هى دولة قائمة على عقائد دينية هدفها هو دولة اسرائيلالكبرى ... وإعادة هيكل سليمان ... وإنشاء مملكة المسيح على الأرضواليهود فى جميع أنحاء العالم عقيدتهم واحدة ، وهم جميعاً يعملون من أجل هدف واحد .. وهو إعادة مملكة إسرائيل .. حتى ينزل المسيح من ملكوته فى السماء إلى ملكوته فى الأرض ليحرر اليهود ويقودهم فى معركتهم الكبرىضد الإسلام ، بل وضد المسيحية المحرفة فى عقيدتهم .اليهود ومنذ عودتهم من السبى البابلى وهم يعيشون ويخططون من أجل هذاالوهم التلمودى .. ومن العجب أنهم استطاعوا أن يقنعوا بعض المذاهبالمسيحية بمساعدتهم فى إنشاء هيكل سليمان من أجل عودة المسيح حتىأصبح الهدف واحد اً وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية.فالموضوع ليس مجرد هدم وتعديل وتهويد لبيت المقدس .. إنما هدف وعقيدةاسرائيل ومعها أمريكا حتى أصبحا يسيرون نحو هدف واحد .. هدم المسجد الأقصى وبناء هيكل سليمان .. وإنشاء مملكة الميسح من النيل حتى الفراتوالخطة تسير بخطوات محكمة ... بالأمس العراق .. واليوم الأقصىوغداً مصر .....هؤلاء لايضيعون وقتاً .. ومعتقداتهم تتغلغل فى نفوسهم جيل وراء جيلنحو الهدف ......وماذا عنا نحن ؟؟؟؟؟يقول مثقفونا والذين ارتموا فى أحضان أوهام غرستها الصهيونية الأمريكيةفى عقولهم ... أن الدين خرافة .. والعلمانية هى الهدف المنشود وطوق النجاةويسخرون من كل صوت يعلو لينبه .. من كل صوت يحاول إيقاظ النيام .....إنهم يضعون لنا المخدر حتى نتخدر ونغيب عن الوعى وحين نستيقظ يكون كل شئ قد انتهى ... فى الوقت الذى يحرك الدين اسرائيل وأمريكايريدون نزع الدين من قلوبنا ... لأنهم يعلمون جيداً ماذا يمكن أن يحدثإذا تيقظت العقيدة الإسلامية فى النفوس ... حينئذ يخرج المارد من قمقمههذا المارد وهو مايخشونه ويحاولون بكل ماأوتوا من القوة ألا يخرج من قمقمه لأن ساعتها لن يكون لهم طاقة بالوقوف فى وجهه....فهل سيأتى اليوم الذى يخرج هذا المارد من القمقم ؟؟؟؟؟؟؟_________________
5 تعليقات
  1. rainbow Says:

    عايش ولكن ..
    الدين هو روح المصرى .. ما فيش اى شك فى كده .. حتى الاوغاد اللى بيسبو الدين وما اكثرهم ما حدش يقدر يدوسلهم على طرف من الناحية دى .. ولو سمعتهم بيتكلمو عن اليهود ازاى تقول ممكن يقطعوهم بايديهم من غير اى اسلحة من اول كل راجل لحد الاطفال والعجائز حتى جوانا ايمان ممكن يخلينا نحرك الجبال .. المشكلة مش فى محاولات طمس الايمان ده من دول محرضه زى امريكا او اسرائيل .. لان ما فيش حاجة ممكن تتعتعه من مكانه .. المشكلة فى تطبيق التمسك ده فى حياتنا كلها من اول احترامنا لبعض لحد تقديس العمل واجادته ..
    تفتكر ممكن نوصل للتحضر ده فى يوم ؟ اعتقد صعب وهى دى المشكلة
    كل سنة وانت طيب
    هدى


  2. اولا اشكرك على تنويرك ليا ى البلوج بتاعى المتواضع
    وبجد كلامك معقول جدا وانا بايدك فى الى بتقوليه لان صعب اوى حكاية الاحترام دى وانا لمستها بايدى لانى حصلى موقف فى المترو كنت قاعد وراجل كبير فى السن ركب نفس العربيه اللى انا فيها ولقيته واقف جنبى فقمت وقعدته مكانى لقيت كل المترو بيبص عليا حسبت انهم بيقولولى هو انت بس اللى عامل شهم فينا
    وتقديس العمل مش حيصل لان مفيش تقديس للوقت اصلا
    أأمل اننا نوصل لده فى يوم من الايام


  3. اه صحيح نسيت اقولك كل سنه وانتى طيبه يا هدى وعيد سعيد عليكى وعلى المسلمين فى كل الدنيا